الخضر

حفيظ دراجي :” ليس لدي أي خلاف مع ماجر وعليه أن يتقبل النقد “

نفى الإعلامي حفيظ دراجي ، وجود أي خلاف شخصي بينه وبين الناخب الوطني رابح ماجر ، مشيرا في حوار مطول خص به موقع ” وطن ” السعودي ، أن المعني مطالب بتقبل الإنتقادات التي توجه له من ين لأخر :” ليس لدي أي خلاف مع الرجل خاصة وأننا لا نمارس نفس المهنة وما تسميه خلاف هو مجرد رد مني على تهديدات أطلقها في قناة تلفزيونية يدعوني فيها إلى الصمت وهو الذي لم يصمت عن المنتخب منذ خمسة عشر عاما رغم الإنجازات التي حققها. ماجر كان ينتقد كل شيء وعليه أن يتقبل من ينتقده اليوم.

” تقبلت الإقصاء من المونديال وما يتعرض له المغتربون غيرة وحسد من المهرجين “

وفتح دراجي النار على من وصفهم بالمهرجين ، متهما إياهم بالغيرة من النجاحات التي حققها اللاعبون المغتربون في الدوريات الأوروبية ، مشيرا أن الإقصاء من تصفيات كأس العالم كان أمر منطقيا بالنسبة له كمتابع :” تقبلت الإقصاء بصفة عادية لأنها أحكام الكرة ولأننا لم نكن نستحق التأهل ونيجيريا كانت أفضل منا .. لكن الذي لم أتقبله هو مسلسل التحطيم والتهديم الذي تعرض له المنتخب وحملة التشكيك التي تعرض لها اللاعبون المغتربون من طرف المهرجين بدافع الغيرة والحسد والحقد على كل شيء ناجح. ما تعرض له المنتخب الجزائري سيبقى أكبر سطو وتهديم تعرض له عبر التاريخ من أناس لم يتقبلوا أن تتحقق كل تلك الانجازات من دونهم، ولم يتقبلوا أن يأتي جيل يصنع الفرحة بالشكل الذي حدث من 2009″

الرابط المختصر: http://tinyurl.com/yatarvvt
اظهر المزيد

يعلى محمد لمين

عاشق لكرة القدم ومتتبع لشأن المحترفين الجزائريين والمنتخب الوطني، ليسانس أدب فرنسي وماستر ترجمة، مشجع لفريق اتحاد الحراش محليا وانتر ميلان عالميا

مقالات ذات صلة